مدير مكتب العربية في اليمن حمود منصر يتهم الإصلاح في تعز بتبني خطاب يماثل خطاب داعش والحوثي

الحوثيون يدخلو مدينة عمران ويسيطرون على الجامعة ويفجرو دار الحديث (فيديو)
مسيرة في المعلا منددة بأعمال حزب الإصلاح المنتهكة لشهداء الجنوب
تعزيزات لقوات التحالف العربي تصل أطراف تعز وتستعد لدخولها

(شبكة الطيف ) متابعات :
قال مدير مكتب العربية باليمن حمود منصر، إن “اصلاح تعز بنشطائه واعلامييه يتبنى خطابا اقصائيا دمويا مشحونا بالتوعد والوعيد لمن يخالفهم الرأي لا يختلف كثيرا عن خطاب الحوثي وداعش والقاعدة”.

وأضاف في منشور على صفحته بموقع فيسبوك ” اصلاحيو تعز، لم يتعلموا من الشيخ الجليل واللواء الوطني سلطان العرادة في مأرب ، أراهم متأثرين بداعيتهم الاصيل الداعشي المتطرف عبدالله احمد علي،، فيتوعدون الناصريين بالموت والقتل والثبور”.

وتساءل منصر “أهذا هو الاصلاح،، عنوان الاخوان المسلمين في اليمن”، مؤكداً “إنهم يستثمرون الحرب لبناء ذاتهم،، ويرون في دعم التحالف غنيمة يكدسون من خلالها السلاح، ويتوسعون في بناء ميليشياتهم ليس لتخليص اليمن من الانقلابيين، وإنما للتخلص من حلفائهم،، مثلهم، مثل القاعدة وداعش”.

ونصح إصلاح تعز قائلاً “اصحوا، يا اصلاح تعز،، لن تكون تعز غزة حكرا لكم،، وليصحوا معكم أعضاء المؤتمر الشعبي العام في تعز،، لن تكون تعز صعدة،، إنها تعز ،، روح التوحد الوطني، والتنوع السياسي،، والحياة المدنية”.

وأضاف “ليرفع كل المتطرفين السياسيين، والدينيين والعنصريين أيديهم عن تعز، لأنها روح 26 سبتمبر الثورة، والعمق الاستراتيجي لثورة 14 اكتوبر في جنوبنا الحبيب،، وشعلة ثورة 11 فبراير عام 2011”.

وأردف “هذه تعز،، لا تقزموها،، ولا تسخروها لخدمة اجندات منغلقة، انتقامية،، وعنصرية،، ولن تكون غزة للاصلاح، ولا صعدة للمتحوثين، افيقوا ، اعيدوا حساباتكم،، استفيدوا من دروس التاريخ،، ومعضلات الواقع الراهن،،، وتحديات المستقبل”.

المصدر : صفحة حمود منصر على الفيس بوك تنسيق الخبر أبابيل نت

التعليق :

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي شبكة الطيف الاخبارية

COMMENTS